نـــــادي البخـــــــــــاري

نـــــادي البخـــــــــــاري

إعلام آلي, دردشة,اخبار البورصة , اغانى ,طبخ , عرووض بيع, تعارف, برامج نت, صور ,مدينة , حوارات , ثقافة ,إعلام , نقاش ,علوم دين ,علماء السنة ,روايات وقصص وادبية
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  
إخوتي الأعضاء الجدد   : sousou   Mister Ali اسمحو لنا بأن نحييكم .. ونرحب بكم فكم يسرنا ويسعدنا انضمامكم لعائلتنا المتواضعة التي طالما ضمها منتدانا الغالي على قلوبنا .. نادي البخـــــاري.. وكم يشرفنا أن نقدم لكم .. أخـوتنا وصداقـتـنا التي تتسم بالطهر والمشاعر الصادقة التي تنبع من قلوب مشرفيّ وأعضاء هذا المنتدى السامي  فأهــلا بكم
أهلا بكل الأعضاء وبالأحرى دائمي العضوية معنا , aboud424 نفرتيتي

شاطر | 
 

 الصبر:شجرة جذورها مُرة و ثمارها شهية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
fati
مراقبة عامة
مراقبة عامة
avatar

عدد المساهمات : 2531
تاريخ التسجيل : 13/12/2008
البلد البلد : الجزائر

مُساهمةموضوع: الصبر:شجرة جذورها مُرة و ثمارها شهية   الجمعة 11 سبتمبر 2009 - 14:02

ذات
يوم مرَّ النبي صلى الله عليه وسلم على قبر، فرأى امرأة جالسة إلى جواره
وهي تبكي على ولدها الذي مات، فقال لها النبي صلى الله عليه وسلم: (اتقي الله واصبري). فقالت المرأة: إليك عني، فإنك لم تُصَبْ بمصيبتي.
فانصرف
النبي صلى الله عليه وسلم، ولم تكن المرأة تعرفه، فقال لها الناس: إنه
رسول الله صلى الله عليه وسلم، فأسرعت المرأة إلى بيت النبي صلى الله عليه
وسلم تعتذر إليه، وتقول: لَمْ أعرفك. فقال لها النبي صلى الله عليه وسلم: (إنما الصبر عند الصدمة الأولى) [متفق عليه]. أي يجب على الإنسان أن يصبر في بداية المصيبة.
***
أسلم
عمار بن ياسر وأبوه ياسر وأمه سمية -رضي الله عنهم- وعلم الكفار بإسلامهم،
فأخذوهم جميعًا، وظلوا يعذبونهم عذابًا شديدًا، فلما مرَّ عليهم الرسول
صلى الله عليه وسلم، قال لهم: (صبرًا آل ياسر! فإن موعدكم الجنة)
[الحاكم].
وصبر آل ياسر، وتحملوا ما أصابهم من العذاب، حتى مات الأب والأم من شدة
العذاب، واستشهد الابن بعد ذلك في إحدى المعارك؛ ليكونوا جميعًا من
السابقين إلى الجنة، الضاربين أروع الأمثلة في الصبر وتحمل الأذى.
ما هو الصبر؟
الصبر
هو أن يلتزم الإنسان بما يأمره الله به فيؤديه كاملا، وأن يجتنب ما ينهاه
عنه، وأن يتقبل بنفس راضية ما يصيبه من مصائب وشدائد، والمسلم يتجمل
بالصبر، ويتحمل المشاق، ولا يجزع، ولا يحزن لمصائب الدهر ونكباته. يقول
الله تعالى: {يا أيها الذين آمنوا استعينوا بالصبر والصلاة إن الله مع الصابرين} [البقرة: 153].

[/right]

الصبر خلق الأنبياء


ضرب
أنبياء الله -صلوات الله عليهم- أروع الأمثلة في الصبر وتحمل الأذى من أجل
الدعوة إلى الله، وقد تحمل رسول الله صلى الله عليه وسلم المشاق في سبيل
نشر الإسلام، وكان أهل قريش يرفضون دعوته للإسلام ويسبونه، ولا يستجيبون
له، وكان جيرانه من المشركين يؤذونه ويلقون الأذى أمام بيته، فلا يقابل
ذلك إلا بالصبر الجميل. يقول عبد الله بن مسعود -رضي الله عنه- عن صبر
الرسول صلى الله عليه وسلم وتحمله للأذى: (كأني أنظر
رسول الله صلى الله عليه وسلم يحكي (يُشْبِه) نبيًّا من الأنبياء -صلوات
الله وسلامه عليهم- ضربه قومه فأدموه (أصابوه وجرحوه)، وهو يمسح الدم عن
وجهه ويقول: اللهم اغفر لقومي فإنهم لا يعلمون) [متفق عليه].
وقد وصف الله -تعالى- كثيرًا من أنبيائه بالصبر، فقال تعالى: {وإسماعيل وإدريس وذا الكفل كل من الصابرين . وأدخلناهم في رحمتنا إنهم من الصالحين} [الأنبياء: 85-86].
وقال الله تعالى: {فاصبر كما صبر أولوا العزم من الرسل} [الأحقاف: 35]. وأولو العزم من الرسل هم: نوح، وإبراهيم، وموسى، وعيسى، ومحمد -عليهم صلوات الله وسلامه-.
وقال تعالى: {ولقد كذبت رسل من قبلك فصبروا على ما كذبوا وآذوا في سبيلي حتى أتاهم نصرنا} [الأنعام: 34].
وقال تعالى عن نبيه أيوب: {إنا وجدناه صابرًا نعم العبد إنه أواب}
[ص: 44]،
فقد كان أيوب -عليه السلام- رجلا كثير المال والأهل، فابتلاه الله واختبره
في ذلك كله، فأصابته الأمراض، وظل ملازمًا لفراش المرض سنوات طويلة، وفقد
ماله وأولاده، ولم يبْقَ له إلا زوجته التي وقفت بجانبه صابرة محتسبة
وفيةً له.
وكان أيوب مثلا عظيمًا في الصبر، فقد كان مؤمنًا بأن ذلك
قضاء الله، وظل لسانه ذاكرًا، وقلبه شاكرًا، فأمره الله أن يضرب الأرض
برجله ففعل، فأخرج الله له عين ماء باردة، وأمره أن يغتسل ويشرب منها،
ففعل، فأذهب الله عنه الألم والأذى والمرض، وأبدله صحة وجمالا ومالا
كثيرًا، وعوَّضه بأولاد صالحين جزاءً له على صبره، قال تعالى: {ووهبنا له أهله ومثلهم معهم رحمة منا وذكرى لأولي الألباب} [ص: 43].


فضل الصبر


أعد الله للصابرين الثواب العظيم والمغفرة الواسعة، يقول تعالى: {وبشر
الصابرين . الذين إذا أصابتهم مصيبة قالوا إنا لله وإنا إليه راجعون .
أولئك عليهم صلوات من ربهم ورحمة وأولئك هم المهتدون} [البقرة: 155-157]. ويقول: {إنما يوفي الصابرون أجرهم بغير حساب} [الزمر: 10].
ويقول صلى الله عليه وسلم: (ما أُعْطِي أحد عطاءً خيرًا وأوسع من الصبر)
[متفق عليه]. ويقول صلى الله عليه وسلم: (ما
يصيب المسلم من نَصَبٍ (تعب) ولا وَصَبٍ (مرض) ولا هَمّ ولا حَزَنٍ ولا
أذى ولا غَمّ حتى الشوكة يُشَاكُها إلا كفَّر الله بها من خطاياه) [متفق
عليه].


أنواع الصبر


الصبر
أنواع كثيرة، منها: الصبر على الطاعة، والصبر عن المعصية، والصبر على
المرض، والصبر على المصائب، والصبر على الفقر، والصبر على أذى
الناس.. إلخ.
الصبر على الطاعة:
فالمسلم يصبر على الطاعات؛ لأنها تحتاج إلى جهد وعزيمة لتأديتها في
أوقاتها على خير وجه، والمحافظة عليها. يقول الله -تعالى- لنبيه صلى الله
عليه وسلم: {واصبر نفسك مع الذين يدعون ربهم بالغداة والعشي يريدون وجهه} [الكهف: 28]. ويقول تعالى: {وأمر أهلك بالصلاة واصطبر عليها} [طه: 132].
الصبر عن المعصية: المسلم يقاوم المغريات التي تزين له المعصية، وهذا يحتاج إلى صبر عظيم، وإرادة قوية، يقول رسول الله صلى الله عليه وسلم: (أفضل المهاجرين من هجر ما نهي الله عنه، وأفضل الجهاد من جاهد نفسه في ذات
الله -عز وجل-) [الطبراني].
الصبر على المرض: إذا صبر المسلم على مرض ابتلاه الله به، كافأه الله عليه بأحسن الجزاء، قال صلى الله عليه وسلم: (من أصيب بمصيبة في ماله أو جسده، وكتمها ولم يشْكُهَا إلى الناس، كان حقًّا على الله أن يغفر له).
[الطبراني].
وصبر
المسلم على مرضه سبب في دخوله الجنة، فالسيدة أم زُفَر -رضي الله عنها-
كانت مريضة بالصَّرَع، فطلبت من النبي صلى الله عليه وسلم أن يدعو الله
لها بالشفاء. فقال لها النبي صلى الله عليه وسلم: (إن شئتِ صبرتِ ولكِ الجنة، وإن شئتِ دعوتُ الله أن يعافيكِ). فاختارت أن تصبر على مرضها ولها الجنة في الآخرة. [متفق عليه]. ويقول تعالى في الحديث القدسي: (إذا ابتليتُ عبدي بحبيبتيه (عينيه) فصبر، عوضتُه منهما الجنة) [البخاري].
الصبر على المصائب: المسلم يصبر على ما يصيبه في ماله أو نفسه أو
أهله. يقول النبي صلى الله عليه وسلم: (يقول الله تعالى: ما لعبدي المؤمن عندي جزاءٌ إذا قبضتُ صَفِيهُ من أهل الدنيا ثم احتسبه إلا الجنة) [البخاري].
وقد مرَّت أعرابية على بعض الناس، فوجدتهم يصرخون، فقالت: ما هذا؟ فقيل
لها: مات لهم إنسان. فقالت: ما أراهم إلا من ربهم يستغيثون، وبقضائه
يتبرمون (يضيقون)، وعن ثوابه يرغبون (يبتعدون).
وقال الإمام علي: إن صبرتَ جرى عليك القلم وأنتَ مأجور (لك أجر وثواب)، وإن جزعتَ جرى عليكَ القلم وأنت مأزور (عليك وزر وذنب).
الصبر على ضيق الحياة:
المسلم يصبر على عسر الحياة وضيقها، ولا يشكو حاله إلا لربه، وله الأسوة
والقدوة في رسول الله صلى الله عليه وسلم وأزواجه أمهات المؤمنين، فالسيدة
عائشة -رضي الله عنها- تحكي أنه كان يمر الشهران
الكاملان دون أن يوقَد في بيت رسول الله صلى الله عليه وسلم نار، وكانوا
يعيشون على التمر والماء. [متفق عليه].
الصبر على أذى الناس: قال صلى الله عليه وسلم: (المسلم إذا كان مخالطًا الناس ويصبر على أذاهم، خير من المسلم الذي لا يخالط الناس ولا يصبر على أذاهم) [الترمذي].


[=urlhttp://www.herosh.com][/url]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
mohamed
عضو مميز
عضو مميز
avatar

عدد المساهمات : 415
تاريخ التسجيل : 27/05/2009
البلد البلد : الجزائر
الوظيفة الوظيفة : طالب جامعي

مُساهمةموضوع: رد: الصبر:شجرة جذورها مُرة و ثمارها شهية   الجمعة 11 سبتمبر 2009 - 16:54

الصبر مدرسة الرجال
بارك الله فيك على الموضوع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
نفرتيتي
مدير المنتدى
مدير المنتدى
avatar

عدد المساهمات : 3642
تاريخ التسجيل : 20/01/2009
البلد البلد : مصــــر

مُساهمةموضوع: رد: الصبر:شجرة جذورها مُرة و ثمارها شهية   الجمعة 11 سبتمبر 2009 - 22:24

انتى جميله اوى فاتيه ونفسى اجلس معكى

ونتكلم سوى


بتعرفى تختارى مواضيعك وكلامك وردودك ماشاءالله


بارك الله فيكى ويارب ينولك الا ترديه


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
نفرتيتي
مدير المنتدى
مدير المنتدى
avatar

عدد المساهمات : 3642
تاريخ التسجيل : 20/01/2009
البلد البلد : مصــــر

مُساهمةموضوع: رد: الصبر:شجرة جذورها مُرة و ثمارها شهية   الجمعة 11 سبتمبر 2009 - 22:30



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
fati
مراقبة عامة
مراقبة عامة
avatar

عدد المساهمات : 2531
تاريخ التسجيل : 13/12/2008
البلد البلد : الجزائر

مُساهمةموضوع: رد: الصبر:شجرة جذورها مُرة و ثمارها شهية   الجمعة 11 سبتمبر 2009 - 23:05

شكرا لمروركم


الكريم


اللهم آمين يا نفر و للجميع

و الله شئء رائع و فوق الوصف ان انسان لا تعرفو و لا شفتو و ما تعرفش حتى اسمه الحقيقي تعزو و تخاف عليه و تدعيلو

ان شاء الله محبتنا تكون في الله و نلتقي في الجنة


[=urlhttp://www.herosh.com][/url]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
نفرتيتي
مدير المنتدى
مدير المنتدى
avatar

عدد المساهمات : 3642
تاريخ التسجيل : 20/01/2009
البلد البلد : مصــــر

مُساهمةموضوع: رد: الصبر:شجرة جذورها مُرة و ثمارها شهية   السبت 12 سبتمبر 2009 - 4:51

انشاء الله يارب


كل ده لانك جميله فعلا وكفايه لحسن بخاف من الحسد


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
saleh
مشرف
مشرف
avatar

عدد المساهمات : 672
تاريخ التسجيل : 30/01/2009
الوظيفة الوظيفة : الاعلام

مُساهمةموضوع: رد: الصبر:شجرة جذورها مُرة و ثمارها شهية   السبت 12 سبتمبر 2009 - 5:22

-والنبي يا محمد بلاش النزعة الذكورية دي -الصبر مدرسة الرجال
والله هناك سيدات ضربن بهن المثل في الصبر ايضا
ولا فرق بين رجل وانثى الا في التقوى والعمل الصالح
وشكر يا فاتيا لموضوعك الجميل
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
mohamed
عضو مميز
عضو مميز
avatar

عدد المساهمات : 415
تاريخ التسجيل : 27/05/2009
البلد البلد : الجزائر
الوظيفة الوظيفة : طالب جامعي

مُساهمةموضوع: رد: الصبر:شجرة جذورها مُرة و ثمارها شهية   السبت 12 سبتمبر 2009 - 12:51

انا يمكن ما اخترت الكلمة الصحيحة
انا كنت اقصد الانيسان رجل او امراة
ما يكون الا خاطرك


الصبرمدرسة الانسان
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
saleh
مشرف
مشرف
avatar

عدد المساهمات : 672
تاريخ التسجيل : 30/01/2009
الوظيفة الوظيفة : الاعلام

مُساهمةموضوع: رد: الصبر:شجرة جذورها مُرة و ثمارها شهية   السبت 12 سبتمبر 2009 - 15:07

يا عم انا بهزر لا تكون حاسيس
وبعدين فعلا حتي لو وصفت الانثي بالرجل هذا يدل علي قوتها لما للرجل من سمات حباه بها الله لاتتوفر في الانثي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الصبر:شجرة جذورها مُرة و ثمارها شهية
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
نـــــادي البخـــــــــــاري :: علـــــــــــوم الديـــــن :: اسلاميات-
انتقل الى: