نـــــادي البخـــــــــــاري

نـــــادي البخـــــــــــاري

إعلام آلي, دردشة,اخبار البورصة , اغانى ,طبخ , عرووض بيع, تعارف, برامج نت, صور ,مدينة , حوارات , ثقافة ,إعلام , نقاش ,علوم دين ,علماء السنة ,روايات وقصص وادبية
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  
إخوتي الأعضاء الجدد   : sousou   Mister Ali اسمحو لنا بأن نحييكم .. ونرحب بكم فكم يسرنا ويسعدنا انضمامكم لعائلتنا المتواضعة التي طالما ضمها منتدانا الغالي على قلوبنا .. نادي البخـــــاري.. وكم يشرفنا أن نقدم لكم .. أخـوتنا وصداقـتـنا التي تتسم بالطهر والمشاعر الصادقة التي تنبع من قلوب مشرفيّ وأعضاء هذا المنتدى السامي  فأهــلا بكم
أهلا بكل الأعضاء وبالأحرى دائمي العضوية معنا , aboud424 نفرتيتي

شاطر | 
 

 الحب في الله والبغض في الله

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
club_boghari
مدير المنتدى
مدير المنتدى


عدد المساهمات : 856
تاريخ التسجيل : 10/12/2008
البلد البلد : الجزائر

مُساهمةموضوع: الحب في الله والبغض في الله   الجمعة 27 فبراير 2009 - 22:35

عنْ أبِي ذَرّ قالَ
قالَ رَسُولُ الله صلى الله عليه وسلم: "أفْضَلُ الأعْمَالِ الْحُبّ فِي
الله وَالْبُغْضُ فِي الله" رواه أبو داود.






يرشدنا الحديث الشريف إلى أفضل الأعمال التي يمكن للعبد أن يفعلها، وهي
الحب في الله والبغض في الله، فالحب في الله من الإيمان، والمتحابون في
الله لهم الأجر الجزيل يوم القيامة، فعن النبي صلى الله عليه وسلم: قال
الله تعالى: (المتحابون بجلالي في ظل عرشي يوم القيامة في يوم لا ظل إلا
ظلي) رواه الإمام أحمد، وعنه النبي صلى الله عليه وسلم قال: (إن في الجنة
عمداً من ياقوتة عليها غرف من زبرجد لها أبواب مفتحة تضيء كما تضيء
الكواكب قيل يا رسول الله من يسكنها قال المتحابون في الله) رواه البزار.
ومن السبعة الذين يظلهم الله عز وجل في ظله يوم لا ظل إلا ظله: "رجلان
تحابا في الله اجتمعا عليه وتفرقا عليه" معناه اجتمعا على حب الله وافترقا
على حب الله، أي كان سبب اجتماعهما حب الله واستمرا على ذلك حتى تفرقا من
مجلسهما وهما صادقان في حب كل واحد منهما صاحبه لله تعالى حال اجتماعهما
وافتراقهما،
واعلم أن المحبة تكون مباحة بأن يحب عامة الناس وتكون مكروهة وهي محبة
الدنيا وتكون نافلة وهي محبة الأهل والولد وتكون فرضاً وهي محبة الله
ورسوله. ومحبة الرسول مستلزمة لمحبة الله تعالى قال تعالى: {إن كنتم تحبون
الله فاتبعوني يحببكم الله} وقال سهل بن عبد الله في قوله تعالى: {وأسبغ
عليكم نعمه ظاهرة} وهي اتباع النبي صلى الله عليه وسلم {وباطنة} وهي محبته
وقيل الظاهرة الإسلام والباطنة غفران الذنوب.
كذلك فإن البغض في الله من أفضل الأعمال وذلك إنما يكون لأمر يسوغ له
البغض: كالفسقة والظلمة وأرباب المعاصي.
قال ابن رسلان في شرح السنن: فيه دليل على أنه يجب أن يكون للرجل أعداء
يبغضهم في الله كما يكون له أصدقاء يحبهم في الله، بيانه أنك إذا أحببت
إنساناً لأنه مطيع لله ومحبوب عند الله فإن عصاه فلا بد أن تبغضه لأنه عاص
لله وممقوت عند الله فمن أحب لسبب فبالضرورة يبغض لضده وهذان وصفان
متلازمان لا ينفصل أحدهما عن الآخر وهو مطرد في الحب والبغض في العادات
انتهى.
ومن البغض في اللّه بغض كثير ممن ينسب نفسه للعلم في زمننا لما أشرق عليهم
من مظاهر النفاق وبغضهم لأهل الخير فيتعين على من سلم قلبه من المرض أن
يبغضهم في اللّه لما هم عليه من التكبر والغلظة والأذى للناس قال الشافعي:
عاشر الكرام تعش كريماً ولا تعاشر اللئام فتنسب إلى اللؤم ومن ثم قيل
مخالطة الأشرار خطر ومبالغة في الغرر كراكب بحر إن سلم من التلف لم يسلم
قلبه من الحذر.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://club-boghari.a7larab.net
كرومة
مشرف
مشرف


عدد المساهمات : 538
تاريخ التسجيل : 18/12/2008

مُساهمةموضوع: رد: الحب في الله والبغض في الله   السبت 28 فبراير 2009 - 16:51

هــــــــذ رررررررررررررررئع study
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الحب في الله والبغض في الله
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
نـــــادي البخـــــــــــاري :: علـــــــــــوم الديـــــن :: من هدي النبوة-
انتقل الى: